الفرض 8 (الحداثة طريقنا الوحيد إلى العصر)