تمثيل الظاهرة

المجموعة الأولى

  • عندي مترٌ قماشا
  • في الدورةِ أربعون مشتركاً
  • أعطيته قيراطاً ذهباً
  • شربتُ لتراً حليباً

المجموعة الثانية

  • قال تعالى (( اشتعل الرأسُ شيبا ))
  • وقال تعالى (( وفجرنا الأرض عيونا))
  • وقال تعالى(( أنا أكثر منك مالا وأعز نفرا ))
  • امتلأ الحوضُ ماءً

تحليل الأمثلة

لو قال أحدٌ : عندي مترٌ، وسكت ، ألا تظهر على وجهك علامة تعجب !وأظنك ، تطلب مزيد بيان وتوضيح وتفسير لهذا المتر ! أهو متر من القماش مثلا أم متر من الأرض أم متر من الحبال ؟! لكن القائل ربما يكفيك باستدراكه : عندي مترٌ قماشا. قماشا : في السياق ، فسَّر المبهم (المتر)، وبين المقصود منه، لذا يسمى : تمييزا لأنه يوضح المبهم.. ولولا هذا المفسر أو التمييز لظلت الجملة ناقصة ، ولظل المتلقي حائرا !!

فالتمييز في اللغة هو التبيين ، وأما في الاصطلاح فهو : الاسم المنصوب المفسر لما انبهم من الذوات أو النسب. ولعل قائلا يقول : هذا الحد أو التعريف ينطبق على الحال أيضا ! فالحال اسم منصوب يفسر ما قبله .. نقول نعم هو ذاك ، لكنه يخرج الحال بقيد وهو :أن التمييز يفسر ما انبهم من الذوات والنسب أما الحال فيفسر ما انبهم من الهيئات.

الفرق بين الحال والتمييز

مثال: قابلتُ الضيفَ مبتسماً

مبتسما : فسر ما انبهم من الهيئة فهيئة المقابل حينما قابل الضيف في حالة تبسم وفرح، أما حين يقول عندي مترٌ قماشاً ـ قماشا : لم تفسر هيئة المتر وإنما فسرت إبهامه وهو الذات : المتر.

الضابط في التمييز: التمييز يتضمن معنى ( مِن )، ففي السياق : عندي مترٌ قماشا ، فكأنني أقول : عندي مترٌ من قماشٍ ، هو نفس السياق لكن الصياغة اختلفت، أما الدلالة فواحدة: عندي كوبٌ قهوةً، كأنه يقول : عندي كوبٌ من قهوة.

التركیب

التمييز نوعان:

  • تمييز ذات: ويقال عنه تمييز المفرد وينعت بتمييز الملفوظ .مثل: عندي مترٌ قماشاً ـ التمييز قماشا ، والمميز متر وهو الملفوظ.
  • تمييز نسبة: ويقال عنه تمييز الجملة ، وينعت بتمييز الملحوظ. مثل : اشتعل الرأسُ شيباً ـ التمييز شيبا، والمميز جملة وينعت بالملحوظ أي نلاحظه.

نجد أيضا أن التمييز : منصوب وعلامة نصبه الفتحة ، ويمكن جره بحرف الجر ( من ) على سبيل تنويع التعبير، فيمكننا أن نقول : عندي مترٌ من قماش ، شربت لترا من حليبٍ ، أعطيته قيراطاً من ذهبٍ، ويستثنى من ذلك تمييز العدد ، لأنله منصوب أو مجرور بالإضافة.

یتصف التمییز بعدد من السمات:

  • سمات صرفیة : تتمثل في ورود التمییز اسما جامدا نكرة.
  • سمات تركیبیة : تتجلى في ورود التمییز فضلة منصوب یمكن الاستغناء عنها.
  • سمات دلالیة : تكمن في قیام التمییز بوظیفة التخصیص الدلالي لمعنى الجملة، عبر تبیانة خاصة متعلقة بالممیز.