الفلسفة ثانية باك

مفهوم الغير (المحور الثاني : معرفة الغير)

 

 

الأستاذ: هشام العلوي

 


الفهرس

I- البناء الإشكالي للمحور

II- الإشكال

III- المواقف والمقاربات الفلسفية

1-3/ جون بول سارتر

2-3/ موريس ميرلو بونتي

3-3/ نيكولاس مالبرانش

 


I- البناء الإشكالي للمحور

 

 


II- الإشكال

 

  • هل معرفة الغير كذات ممكنة أم مستحيلة ؟
  • إذا كانت ممكنة، كيف ذلك ؟
  • إذا كانت مستحيلة، ما هي العوائق التي تقف أمام تحققها ؟

 


III- المواقف والمقاربات الفلسفية

 

1-3/ جون بول سارتر

استحالة معرفة الغير كذات مماثلة للأنا وكوجود مستقل عن وجودي، لأن هذه المعرفة تقتضي تحويله إلى موضوع والنظر إليه كشيء

وبالتالي فمعرفة الغير ممكنة فقط باعتباره موضوعا/جسدا، غير أن الغير ليس جسدي بل ذاتا.

 

من هنا يمكن القول أن معرفة الغير مستحيلة.

 


III- المواقف والمقاربات الفلسفية

 

2-3/ موريس ميرلو بونتي

معرفة الغير كذات ممكنة

ينطلق ميرلو بونتي من فكرة أساسية هي أن الغير وحدة لا تقبل التجزيء، أي أن الغير ليس كتلة جسدية بل هو روح وجسد

نظرة الغير لا تحولني إلى موضوع، كما أن نظرتي لا تحوله إلى موضوع

 

معرفة الغير ممكنة عبر التواصل والتعاطف أي المشاركة الوجدانية

 


III- المواقف والمقاربات الفلسفية

 

3-3/ نيكولاس مالبرانش

معرفة الغير كذات عبر المماثلة مستحيلة

معرفة الغير غير ممكنة على الرغم من التشابه والإشتراك الحاصل بين الذوات

هناك معارف مشتركة لكنها لا ترقى إلى مستوى معرفة الغير وتمثله

لا نستطيع معرفة الغير كمعرفتنا لذواتنا، وأية حلول لذلك مآلها الفشل بحكم الإختلاف لا التشابه

 


Affichage en Diaporama